الرياضة العالميةالكوبا والكان

انطلاقة مبشرة لعرب أفريقيا في “الكان”

حققت المنتخبات العربية نتائج إيجابية وانطلاقة مبشرة في نهائيات أمم أفريقيا لكرة القدم التي تستضيفها مصر.

وكان صاحب الدار المنتخب المصري أول من حقق نتائج إيجابية عندما استقبل محمود تريزيغيه ضيفه زيمبابوي بهدف نظيف في مباراة الافتتاح التي شهدت إقبالا جماهيريا منقطع النظير.

وأحرز المنتخب المغربي “أسود الأطلس” أول ثلاث نقاط له عندما عرف كيف يمر من فخ ناميبيا رغم الأداء الذي لم يكن مقنعا، حيث جاء هدف المغرب عبر لاعب الخصم في مرماه عن طريق الخطأ.

بدوره قدم المنتخب الجزائري أداء مقنعا أمام كينيا “محاربي الصحراء”، وتمكن من تسجيل هدفين نظيفين بتوقيع بغداد بونجاح ورياض محرز.

وسجل التونسيون أول تعثر لعرب أفريقيا وقدموا مستوى أقل من المتوسط وسمحوا لنظيرهم الأنغولي بتحقيق التعادل الإيجابي بهدف لمثله بعد أن أنهى نسور قرطاج الشوط الأول فائزين.

أما موريتانيا التي تدخل هذه النهائيات لأول مرة في تاريخها فتكبدت خسارة عريضة واستقبلت شباكها أربعة أهداف مقابل هدف واحد أمام مالي.

وكانت أغلب نتائج العرب مرضية وإيجابية ولعل المتعثرين يجدون في الفشل حافزا لانطلاقة جديدة وعلى أمل أن يواصل البقية نجاحاتهم وفرض الكرة العربية سيدة على أفريقيا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق