العالم

انتقاد حقوقي لـ”شرطة فرنسا”: قوّضت الحرّيات المدنية

تزامنا مع تصويت لمجلس الشيوخ الفرنسي على مشروع قانون يمنح الشرطة سلطات أكبر في التعامل ضد المحتجين، انتقدت منظمة “مدافعون عن حقوق الإنسان” الفرنسية استخدام الشرطة المفرط للقوة مع احتجاجات “السترات الصفراء”، واعتقال الآلاف وإصابة كثيرين، ما يعكس برأيها تراجع الحريات المدنية في فرنسا.

ودعت المنظمة المستقلة في بيانها الشرطة إلى اتباع أساليب جديدة، على غرار ما حدث في ألمانيا وبريطانيا، كما أشار مُديرها جاك توبون إلى أن “إعلان الطوارئ عقب هجمات باريس 2015 أصاب القوانين العامّة بالتلوث شيئا فشيئا وقوّض حكم القانون بالإضافة إلى الحقوق والحريات”.

وأشار خبراء أمميون في الحقوق إلى تقييد غير مناسب للقوانين خلال الاحتجاجات، كما أشار معارضون للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إلى أن إجراءاته عزّزت النظام العام على حساب الحقوق الفردية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق