أخبار ليبيااهم الاخبار

الوندي لموغيريني: الوقوف بوجه من يضخ المال والسلاح إلى ليبيا

ناقشت الممثلة العليا للسياسة الخارجية الأوروبية فيديريكا موغيريني، مع هشام الوندي في مكتبها ببروكسل، الأزمة الليبية وتداعياتها على المنطقة.

واستعرض الوندي الأهمية القصوى التي حققها الليبيون في محاربة داعش في سرت وبنغازي، منوها أن ليبيا من أول الدول التي يتم القضاء فيها على داعش، رغم هشاشة الدولة والانقسام الحاد الذي تعيشه.

وحثّ الوندي الاتحاد الأوروبي على دعم سلمية العملية السياسية في ليبيا ودعم منهجية الحوار للوصول إلى حالة من الوفاق السياسي والمجتمعي الحقيقي الذي من شأنه المساعدة في بناء الدولة الليبية المستقرة، مطالبا بالوقوف بحزم أمام كل الدول التي تدعم أطرافا عسكرية ليبية بالمال والسلاح لفرض أجندات سياسية وعسكرية على الشعب الليبي، منوها أنه لا خيار لليبيين إلا الحوار والتوافق والمصالحة.

بدورها، أكدت موغريني أنّ الاتحاد الأوروبي لا يرى ولا يدعم أي خيار باستثناء الحوار والتوافق كآلية وحيدة لوحدة ليبيا واستقرارها.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة