العالم

الولايات المتحدة تختبر صاروخ كروز.. وتُغضب موسكو

أعلنت وزارة الدفاع الأميركية “البنتاغون” اختبارها لصاروخ كروز يطلق من الأرض في إحدى جزر ولاية كاليفورنيا، مؤكدة نجاحه في إصابة هدفه على بعد خمسمئة كيلومتر في أول تجربة بعد انسحاب واشنطن من معاهدة القوى النووية المتوسطة المدى الموقعة مع موسكو.

وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر سبق أن صرح أنه سيُفعّل برامج التجارب الصاروخية المعطلة بسبب المعاهدة مع روسيا، والتي انسحبت منها الولايات المتحدة مطلع الشهر الجاري.

واعتبرت موسكو التجربة تصعيدا خطيرا، إذ قال نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف، إن الأمر يدعو للأسف أن تسلك الولايات المتحدة مسار تصعيد التوترات العسكرية، مشيرا إلى أن الإسراع في اختبار الصاروخ يؤكد أن واشنطن خططت لإنهاء المعاهدة منذ وقت طويل، مرجحا أن لا ترد موسكو على هذا التصعيد.

من جهة أخرى حذر المتحدث باسم الخارجية الصينية من أن هذا الاختبار يمكن أن يؤدي إلى سباق تسلح جديد ويؤثر سلبا على الأمن الدولي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى