الرياضة العالمية

الوداد والترجي في ضيافة صن داونز ومازيمبي

في إيابِ نصفِ نهائي أبطالِ أفريقيا تتوجهُ أنظارُ عُشاقِ الأحمر المغربي الوداد لمتابعةِ فريقِهِم ضيفاً على صن داونز الجنوبِ أفريقي آملينَ في عدمِ تكرارِ سيناريو خسارةِ الكبيرِ المصري الأهلي الذي سقطَ ضحيةً بخمسةِ أهدافٍ نظيفةٍ قَلَّصَت من حظوظهِ في التأهُلِ ذهاباً وفقدَها إيابا.

حالةُ الودادِ المغربي أفضلُ حالاً بعضَ الشيءِ إثرَ فوزهِ بنتيجةٍ تُصنَّفُ في كرةِ القدمِ بأنَّها مفخخةٌ حينَ تمكَّنَ مِن هزِّ شباكِ صن دوانز بملعبِ مولاي محمد منذُ أسبوعٍ بهدفَي صلاح الدين السعيدي وبديع أووك لكنَّ مباراةَ الإيابِ وما تحمِلُها ثناياها المُخيفة ستجعلُ مُشجِّعي الفريقِ المغربي يضعونَ أيدِيَهُم على قلوبهِم.

ممثلُ العربِ الآخَر الترجي التونسي في رحلتهِ لعاصمةِ الكونغو لومبوباتشي لم يكُن في مأمَنٍ مِن غدرِ مازيمبي رغمَ إنهائهِ لرحلةِ الذهابِ على أرضهِ بهدفِ الجزائري يوسف البلايلي.

العربُ يتمنَّونَ رؤيةَ النهائي العربي حتى تُصبحَ بطولتا أبطالِ أفريقيا وكأسِ الاتحاد الأفريقي عربيَّتينِ بالكاملِ بعدَ تأهُلِ أربعةِ فرقٍ هناكَ في كأسِ الاتحادِ الأفريقي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق