اقتصاد

النفط يكسر حاجز ال86 دولاراً.. ويتموضع ثانية

218TV|متابعة

قال خبراء دوليون في مجال الطاقة أن كسر نفط برنت لحاجز 86 دولاراً للبرميل الواحد بعد ظهر أمس الخميس، للمرة الأولى منذ نوفمبر عام 2014 يضع أسعار النفط في خانة قريبة من تقديرات سابقة بشأن وصوله المحتمل إلى مائة دولار للبرميل الواحد، في ظل تقلبات سياسية، إضافة إلى وجبة ثانية من العقوبات الأميركية ضد إيران والتي ستطال صادرات النفط الإيرانية.

وبعد تخطيه حاجز ال86 دولاراً، عاد سعر خام برنت إلى مستوى ال85 دولاراً خلال الساعات القليلة الماضية، في ظل محاولات دولية تقودها الولايات المتحدة الأميركية لتأمين ثبات إمدادات النفط العالمية إلى الأسواق الدولية، بعد فرض العقوبات النفطية على طهران، والمرجحة بعد نحو شهر.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة