أخبار ليبيا

الناكوع: “خلايا نائمة” بمدينتين.. وتعاون استخباراتي مع أوروبا

كشف آمر الحرس الرئاسي نجمي الناكوع عن وجود خلايا إرهابية نائمة جنوب مدينة سرت وجنوب شرق مدينة بني وليد، وأن هذه الخلايا على تواصل بمجموعات في شمال مالي وجنوب الصحراء، مؤكدا أنه سيتم القضاء عليها سريعا.

وأضاف الناكوع، في مقابلة مع موقع “أصوات مغاربية” أن الحرس الرئاسي ليس قوة موازية للجيش الوطني، وإنما قوة داخلية تحمي المواطن والديمقراطية، حسب وصفه، مبينا أن الحرس الرئاسي يتعاون استخباراتيا ويتبادل المعلومات مع الدول الأوربية لوقف الشبكات الإجرامية التي تقف وراء الاتجار بالبشر وتهريب الوقود.

وحول مشاركة المجلس الرئاسي في الحرب على الإرهاب، أوضح الناكوع أن “رئاسي الوفاق” قد خصص جزءا من هيكلة الحرس الرئاسي لمكافحة الإرهاب.

وفيما يخصّ الملف الأكثر تداولا في الصحافة الدولية، حول تورّط ليبيين في عمليات إرهابية في أوروبا، أوضح آمر الحرس الرئاسي أن ليبيا تضررت من الإرهاب ليس بفعل أبنائها فقط، وإنما بفعل مواطني دول الجوار ودول جنوب الصحراء. وأضاف في سياق حديثه أن المجلس الرئاسي على تعاون مع دول العالم للقضاء على الإرهاب أينما وُجد.

 وفي سؤال حول الدعم الأميركي للمجلس الرئاسي، أوضح الناكوع أن “رئاسي الوفاق” عقد جملة من المباحثات مع المسؤولين الأميركيين لتقديم التدريب والاستشارة لأجل تكوين القدرات الدفاعية للجيش الليبي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة