الرياضة العالمية

المونديال.. المرمى في روسيا والصانع بولندي

(رويترز) – المهارة الفنية مطلوبة للفوز بكأس العالم لكرة القدم..ومطلوبة أيضا في صنع مكونات المرمى الذي سيسدد عليها لاعبون أمثال ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو لتسجيل الأهداف في نهائيات كأس العالم في روسيا.

هكذا يقول يان زولتوفكسي الذي تنتج شركته الصغيرة “إنتربلاستك” المملوكة لعائلة قرب مدينة جدانسك على ساحل البلطيق ببولندا قوائم وعوارض المرمى المصنوعة من الألومنيوم استعدادا للنهائيات التي تنطلق يوم 14 يونيو المقبل وتستمر لمدة شهر.

ويعكف أكثر من 100 عامل على إنتاج ومعالجة أكثر من 190 جزءا تستخدم في المرمى ويقول زولتوفسكي وهو المدير الإداري للشركة إن كل قطعة تحتاج لمهارة فنان.

وقال لرويترز “بالنسبة لمعظم الناس…فان المرمى هو ببساطة القائمان والعارضة. لكن بالنسبة لنا إنه حياتنا”.

وتنتج معظم المكونات من الألومنيوم ثم يجري تقطيعها ولحامها وتثبيتها بأرض الملعب. وتأتي بعد ذلك المرحلة الأخيرة وهي الطلاء. وتنتج نفس الشركة الخطاطيف البلاستيكية للشبكة. وتورد شركة إسبانية شريكة لانتربلاستك المكون الأخير وهو الشباك.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى