الرياضة العالميةاهم الاخبار

المنتخبات العربية “تسخن” قبل المونديال

باشرت المنتخبات العربية فعليا استعداداتها لمونديال روسيا منتصف يونيو المقبل بمباريات ودية مع منتخبات عالمية ستكون حاضرة في كأس العالم 2018.

نسور قرطاج

نسور قرطاجضربة البداية كانت في ملعب رادس عندما استضاف منتخب تونس نظيره الإيراني في مباراة استطاع فيها نسور قرطاج تحقيق الفوز على حساب الضيوف بهدف من نيران صديقة بأقدام مدافع المنتخب الإيراني  ميلاد محمد كزمرشي  بعد تسديدة قوية من وهبي الخزري تصدى لها الحارس في مرة أولى قبل أن يسكنه زميله المرمى بالخطأ.

ورغم أن تشكيلة معلول والنتيجة لم تلبي طموحات الجمهور التونسي إلا أن الفوز في أولى المواجهات الودية سيعطى حافزا أكبر لنسور قرطاج للمضي قدما في المونديال.

وسيواجه المنتخب التونسي نظيره الكوستاريكي يوم 27 من الشهر الجاري  في مدينة نيس الفرنسية بينما ستجمعه مواجهة أخرى مع بطل أوروبا المنتخب البرتغالي يوم 28 مايو، ومن المتوقع أن يواجه المنتخب الأسباني وديا قبيل أيام من انطلاق كأس العالم.

أسود الأطلس

المنتخب المغربيوفي مدينة تورينو الإيطالية كان المنتخب المغربي حاضرا بقوة، على المستوى التكتيكي وتمكن من تحقيق الفوز على صربيا بهدفين مقابل هدف ،الروح الجماعية كانت أهم أسلحة أسود الأطلس ، من جهته لعب المدرب رينارد بالتشكيل المثالي الذي اعتمد عليه في المباريات الحاسمة  خلال تصفيات كأس العالم بخطة (4/3/3) مع تغيير واحد، تجلى في الاعتماد على مروان داكوستا بدلا من غانم سايس.

أهداف المغرب في اللقاء جاءت بإمضاء حكيم زيياش من ضربة جزاء وخالد بو طيب هذا وسيواجه المنتخب المغربي نظيره الأوزبكي بوم الـ27 من هذا الشهر.

المنتخب الأخضر

المنتخب السعوديالمنتخب السعودي حسم مواجهته الودية مع منتخب أوكرانيا بالتعادل بهدف لمثله في المباراة بالملعب البلدي لمربيا بإسبانيا، أوكرانيا سجلت أولا في الدقيقة 33 عن طريق أرتيم كرافتس، وتعادل فهد المولد للمنتخب السعودي في الدقيقة 38.

وتأتي المباراة في إطار المرحلة الثالثة من إعداد المنتخب السعودي لمونديال روسيا 2018 حيث يسعى المنتخب الأخضر لتقديم مستوى يليق بكرة القدم السعودية والتي تشهد نهضة كبيرة في الآونة الأخيرة وسيلتقي المنتخب السعودي نظيره البلجيكي وديا يوم الـ27 من هذا الشهر بينما سيلتقي منتخبي ألمانيا وبيرو قبل أيام قليلة من المونديال.

مواجهات الفراعنة

 مصر والبرتغالمباراة مصر والبرتغال تابعها الملايين حول العالم لمتابعة الحوار بين رونالدو وصلاح داخل المباراة حيث تمكن الفرعون المصري من التفوق على النجم البرتغالي طيلة دقائق تواجده في المستطيل الأخضر ولكن أفضل لاعب في العالم تمكن من قلب النتيجة بعد خروج صلاح ليقلب تقدم مصر بهدف نظيف أحرزه ابو مكة ” محمد صلاح” إلى خسارة بثنائية أحرزها الدون في الدقيقتين 92 و94 وسيواجه المنتخب المصري نظيره اليوناني في الـ27 من هذا الشهر بينما سيلتقي المنتخب البلجيكي في روسيا قبل أيام من المونديال.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة