حياة

المعمرة البريكي تستقبل “ربيع هون” بحضور “300 حفيد”

بمناسبة قدوم موسم فصل الربيع وبمناسبة الاحتفال به, اجتمع أبناء الحاجة المعمرة فاطمة البريكي حولها، ومعهم أحفادها وأبناء أحفادها, في منزل مزرعتهم بضاحية القصير بمدينة هون, في ما يشبه المهرجان المصغر, حيث تخلل هذه اللمة إقامة بعض الألعاب الشعبية, وتغنى الصغار بأغاني استقبال الربيع, وتنافست أسر الأبناء والأحفاد في ما بينها على أجمل وأفخر طبق مكون من المأكولات والحلويات التي تشتهر بها مدينة هون في استقبال هذا الموسم.

وتم توزيع الهدايا على الأطفال وتناول الجميع المأكولات والمشروبات في جو أسري بهيج , يؤكد على تواصل أجيال هذه العائلة التي يفتخر أبناؤها وأحفادها بلمتهم المستمرة حول جدتهم التي تبلغ من العمر ” 107 ” من السنين .

فاطمة البريكي

الحاجة فاطمة البريكي مواليد 1909 ميلادية، ولديها 10 من الأبناء, هم 4 أولاد و6 بنات, ومجموع ما لديها من الأحفاد وأبنائهم وأبناء أبناء أحفادها يصل إلى ما يقارب 300، منهم الطبيب والمهندس والمدرس والمحامي والمقاول ورجل الشرطة والتاجر والطالب.

وتتمتع الحاجة فاطمة بصحة جيدة وتتحدث مع كل من حولها وتداعبهم وتمرح معهم كأم وجدة تارة وكطفلة تارة أخرى، وتعتمد على الأكل الصحي من خيرات الأرض من نخل وأشجار وحبوب ونباتات ولا تتناول المعلبات والمأكولات التي تحتوي على مواد حافظة، وتنام في ساعات الليل الأولى وتستيقض مع بزوغ الفجر, وهي حاليا لا تستطيع السير على قدميها, لكنها تتمتع بذاكرة جيدة.

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة