أخبار ليبيا

المصابون باللشمانيا في تزايد وخطر انتشارها بات وشيكا

كشف مدير مستشفى تاورغاء الدكتور محمد إدريس في تصريح لـ218 أن العدد الذي وصل إليه مصابو مرض اللشمانيا بتاورغاء قد فاق 1000 شخص، مشيرا إلى أن العلاج الخاص لهذا الوباء قد تم تأمينه وسيصل إلى المدينة اليوم بحسب توقعاته.

ومازال شبح اللشمانيا يخيّم على عدد من مناطق ليبيا وخاصة أهالي تاورغاء الذين يعيشون ظروفا استثنائية ساعدت في انتشار هذا المرض وإصابة عدد كبير من الأهالي الذين عادوا مؤخرا إلى منطقتهم.

ومع انخفاض درجات الحرارة وهطول الأمطار من المتوقع أن يساهم في الحد من انتشار الحشرات الناقلة للشمانيا.

وكشفت معاناة أهل تاوغاء وغيرها من المناطق من هذا المرض ضعف الإدراة التي تشهدها مؤسسات الدولة وإن كان توفر الدواء سيعالج المصابين باللشمانيا وسيحد من انتشارها، غير أن الحلول المؤقتة لن تضع حلا لهذه المعضلة فالكوارث البيئية التي وصلت إليها ليبيا ستكون السبب الرئيس في زيادة انتشار هذا الوباء في حال لم يتم اتخاذ التدابير اللازمة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق