أخبار ليبيااخبار طرابلساهم الاخبار

المشير: هذا هو الشرط الوحيد لوقف العمليات العسكرية

أعلن المشير خليفة حفتر القائد العام للجيش الوطني، أن العمليات العسكرية لن تتوقف في ضواحي طرابلس، حتى يتم نزع سلاح المجموعات المسلحة في كل ليبيا، ولا يمكن استئناف الحوار، إلا بهذا الشرط.

وأوضح المشير في حوار مع صحيفة “لو جورنال دو ديمانش” الفرنسية، أن القوات المسلحة، تحركت، بعد فشل 6 جولات من الحوار، وعدم قُدرة رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج، على اتخاد قرارات حقيقية، بسبب سيطرة المجموعات المسحلة في طرابلس. وِفقًا لما نشرته صحيفة الشرق الأوسط.

وأشار القائد العام في الحوار، أن الجولة الأخيرة في طرابلس، أدرك من خلالها من يملك القرار الحقيقي في طرابلس، وأن فائز السراج يخضع لسلطة المجموعات المسلحة، مؤكدا في حواره مع الصحيفة، إن الحل السياسي يبقى هو الهدف وأن تقسيم ليبيا لن يحدث، وهذا الأمر يعدّ مستحيلا، وسيبقى الليبيين موحدين.

ووصف حفتر  المبعوث الأممي غسان سلامة، بالمنحاز في الصراع الدائر في ليبيا، ولم يعد الوسيط بين الأطراف في ليبيا، مضيفا في حديثه أن خصوم ليبيا، والمناهضين للمؤسسات الرسمية وتفعيلها. وإعادة الاستقرار والأمن، يسعون لتقسيم ليبيا وتشتيتها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق