أخبار ليبيا

المشري يلتقي عددا من أعيان مرزق

التقى رئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري عددا من أعيان مدينة مرزق لمناقشة ما تمر به المدينة من أعمال عنف وتهجير.

وأبدى أعيان مرزق استعدادهم للمشاركة في أي حوارات من شأنها إيقاف الاقتتال ونزيف الدم في المدينة.

ومن جهته أكد المشري على ضرورة إيجاد حلول جذرية لهذه النزاعات عن طريق الحوار والمصالحة بين جميع المكونات والابتعاد عن النعرات القبلية ونبذ لغة السلاح.

إلى ذلك أبدى المجلس الأعلى للدولة قلقه من تطور الأحداث الجارية في مدينة مرزق مشيرا إلى أن هناك عمليات تهجير قسري لسكان المدينة إضافة إلى أعمال الخطف والترويع وانتهاك البيوت والممتلكات، داعيا جميع الأطراف في مرزق إلى ضبط النفس وتغليب لغة الحوار للوصول إلى حلول عاجلة من شأنها إعادة السلم الاجتماعي للمنطقة.

كما أكد المجلس تواصله مع جميع الأطراف المتنازعة لوقف نزيف الدم، ووضع حد للانتهاكات التي تمارس بالمدينة، مطالبا حكومة الوفاق الوطني بتحمل مسؤولياتها باتخاذ التدابير اللازمة لإيواء النازحين وتوفير احتياجاتهم، كما طالب المجلس الأعلى للدولة النائب العام بإجراء تحقيقات عاجلة في الانتهاكات التي حدثت في المدينة وتحديد المسؤولين عنها لتقديمهم للعدالة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى