أخبار ليبيااهم الاخبار

المشري: نحن الجهة الوحيدة الداعمة لعقد الوطني الجامع

بحث رئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري مع سفير السويد في ليبيا “فريدريك فلورن” مستجدات المشهد العام في البلاد.

وثمّن المشري خلال اللقاء الدور السويدي في الملف الليبي لاسيما خلال رئاسة السويد لمجلس الأمن الدولي وعضويتها ضمن فريق الأمم المتحدة لمراقبة التسلح في ليبيا، مؤكدا في ذات الوقت حرص المجلس الأعلى للدولة على إنجاح الملتقى الوطني الجامع لأن المجلس هو الجهة الوحيدة المؤيدة لفكرة عقده والداعمة لضرورة التزام الأطراف كافة بما سيصل إليه الملتقى من نتائج.

وشدد المشري على ضرورة دعم الإصلاحات الاقتصادية واستمرارها، وبأن الوضع سيزداد تحسنا لو استجابت المؤسسات المعنية بسرعة لمقترحات المجلس الأعلى للدولة.

بدوره قدم “فلورن” تعازي حكومة بلاده لما حصل من سقوط ضحايا في العاصمة طرابلس وفي ليبيا عامة في كل الأحداث السابقة، مشددا على حرص السويد على إحياء العلاقات الثنائية وتشجيعها بقوة للإصلاحات الاقتصادية الجارية، مع أهمية أن يكون للاتحاد الأوروبي موقف موحد في الملف الليبي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق