أخبار ليبيااخبار طرابلساهم الاخبار

المسماري: نتوقع هجوما عسكريا على ترهونة

توقع الناطق باسم الجيش الوطنى اللواء أحمد المسماري، أن تشن القوات التابعة للمجلس الرئاسي هجوما على ترهونة بعد أن أمر وزير “داخلية الوفاق” فتحي باشاغا بقطع شبكة المدار والإنترنت عن المدينة.

وأكد المسماري في مؤتمر صحفي، الاثنين، أن الجيش الوطني لن يقبل “أن تكون العاصمة تحت سيطرة الإرهابيين من تنظيم القاعدة وفروعها أو تحت فتاوى الغرياني أو تحت سلطة باشاغا”.

وقال المسماري إن المجموعات المسلحة قصفت المدنيين بالصواريخ مساء الأحد لتأليب الرأي العام على الجيش الوطني، مضيفا أن العامل الإنساني يشكل تحديا أمام تقدم قوات الجيش.

ولفت إلى أن الاشتباكات مستمرة قطاعات شرق طرابلس، وعين زارة تاجوراء، وصلاح الدين الفرناج، وقطاع طريق المطار والسواني، مؤكدا تحقيق تقدمات جيدة خلال الـ24 ساعة الأخيرة وأعادت تمركزاتها في المواقع الجديدة الاستراتيجية والمهمة جدا كونها على مداخل رئيسية إلى العاصمة.

وأشار إلى أن رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج استُعمل كواجهة للحصول على التأييد الدولي ولكن الأمر خرج من يديه الآن، متوقعا ظهور حكومة خليفة الغويل مجددا على حساب المجلس الرئاسي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى