أخبار ليبيااخترنا لك

المسماري: الإسلام السياسي متورط بالفساد

قال الناطق الرسمي باسم الجيش الوطني العميد أحمد المسماري، إن الهجوم الذي شنته عناصر تنظيم داعش بقيادة الإرهابي محمود البرعصي على منطقة العقيلة كان بدافع الحصول على مواد غذائية.

وأضاف المسماري، الأربعاء، في مؤتمر صحفي، أن الإرهابيين الذين شنوا الهجوم يعيشون في الصحراء ويعانون من نقص حاد في المواد الغذائية، إلا أن قوات الجيش استطاعت ملاحقتهم والقضاء عليهم.

وأكد المسماري أن الجيش الوطني سيلاحق كل المتورطين في الفساد والمتلاعبين بأموال الشعب الليبي، مبينا أن الجيش يمتلك نحو 500 وثيقة تثبت تورط الصديق الكبير وعبدالحكيم بالحاج والصلابي وصوان، في تجاوزات وفساد مالي.

ولفت إلى أن الكبير حوّل 11 مليون دينار لإبراهيم الجضران، ودفع الأخير 30 ألف دينار لكل مقاتل شارك معه في الحرب على الموانئ النفطية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة