أخبار ليبيااهم الاخبار

المسماري: الجيش منع تحوّل مصراتة لـ”قاعدة تركية”

قال الناطق باسم الجيش الوطني اللواء أحمد المسماري، إن الجيش شن غارات جوية على الكلية الجوية في مصراتة لأنها تحولت إلى “قاعدة تركية”، مضيفا أن قرار تنفيذ الغارات اتخذ من أعلى مستوى في الجيش.

وشنت طائرات سلاح الجو التابعة للجيش الوطني، ليل السبت، 11 غارة جوية استهدفت مواقع في مدينة مصراتة من بينها الكلية الجوية.

وأكد المسماري في مؤتمر صحفي عقده في بنغازي، الأحد، أن الضربات الجوية كانت استراتيجية واشتركت فيها عدة غرف عمليات، وجاءت بعد أن أصبحت الكلية الجوية تشكل خطرا على الجيش الوطني وليبيا.

ولفت المسماري إلى أن الجيش رصد إنشاء 4 “دشم عسكرية” جديدة في الكلية الجوية بمصراتة تلائم الطائرات المسيرة التركية، لذلك تم استهداف القاعدة لتكون ضربة استباقية لضمان عدم استخدامها ضد الجيش.

وأوضح المسماري أن “مصراتة العريقة” كادت أن تتحول إلى قاعدة تركية، وأن الضربات الجوية لا تستهدف أهالي مصراتة ولا أي قبيلة أو جهة محددة بل هي عملية عسكرية بحتة، داعيا أهالي مصراتة إلى عدم الاستماع لتصريحات المفتي المعزول الشيخ الصادق الغرياني ووزير الداخلية المفوض بحكومة الوفاق فتحي باشاغا.

وقال إن “أفراد الجيش الوطني ليبيون لا يبحثون إلا عن مصلحة الوطن وتحقيق الاستقرار والأمن.. والجيش الوطني يقود معركة باسم الشعب الليبي ضد الإرهاب.. وأي تهديد أمني أينما كان مصدره سيكون هدفا مشروعا لقوات الجيش الوطني”.

وتناول الناطق باسم الجيش الوطني اللواء أحمد المسماري الأوضاع في مدينة مرزق، وأكد أن تنظيم داعش الإرهابي متحالف مع القوة الثالثة لتأمين الجنوب التابعة للمجلس الرئاسي.

ولفت إلى أن أن المدينة تشهد معارك طاحنة بين قوات الجيش وعناصر من تنظيمي داعش والقاعدة، مبينا أن القوات المسلحة قادرة على التعامل مع أي تهديد وستواصل المعركة حتى نهايتها للقضاء على هذه العناصر.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق