رياضة ليبية

المريمي يكسب الرهان

كتب عمر المريمي فصلا جديدا من تاريخه كمدرب للمنتخب الوطني، عقب إثبات قدرته على قيادة الفرسان إلى التأهل للدور ربع النهائي من منافسات أفريقيا للاعبين المحليين، وهو الذي تقلد المنصب منذ شهرين.

راهن المريمي على المعتصم بوشناف، رغم النقد الكبير الذي وجه له قبل البطولة بالنظر لتدني مستوى اللاعب، لكن المدرب الجديد لم يلتفت للانتقادات وزج بـ”بوشناف” في معركة رواندا التي حسمها اللاعب في دقيقتها الأخيرة بهدف أسعد الليبيين.

ستزداد المهمة الآن صعوبة على المريمي بالنظر لمواجهة الكونغو برازافيل، بطلة نسختي عام 2009 و 2015، وستقام المباراة في أغادير المغربية وستكون مفتوحة على جميع الخيارات حيث ارتفع سقف طموحات الشارع الرياضي للتتويج باللقب وإعادة سيناريو الشان عام 2014.

طموحات مشروعة لمدرب شاب تحدى الجميع ووعد بالتأهل إلى الدور النهائي والعودة إلى ليبيا محملا باللقب، غاب الغنودي وصولة واللافي فحضر بوشناف والطاهر والفيتوري وأنجزوا ما طلب منهم على أكمل وجه وبات التحدي أمامهم الآن الاستمرار على ذات المنوال.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة