الرياضة العالمية

المدرب الـ(63) لـ”الملكي”.. ليس الإيطالي الأول

218TV|خاص

في وقت يتجه فيه نادي ريال مدريد الإسباني للاستعانة بالمدير الفني الإيطالي أنطونيو كونتي لقيادة النادي الأول، يتّضح بأن كونتي لن يكون أول إيطالي يقود النادي الملكي ضمن قائمة المدراء الفنيين الذين تعاقبوا على تدريب النادي منذ عام 1910، وبواقع 63 مدرباً مع كونتي الذي يحاول أن يُعيد الريال إلى سكة الانتصارات، أو على الأقل قوته المعهودة في السنوات القليلة الماضية، فيما لوحظ أن كونتي قد سبقه إيطاليان بقيادة “الملكي” هما فابيو كابيلو، وكارلو أنشيلوتي، فيما تولى كابيلو المهمة مرتين على مهمتين متباعدتين لم تزد الواحدة عن 13 شهراً.

ورغم تعثر الاتصالات بكونتي لقيادة “الملكي” خلفا للوبتيغي الذي لم تزد مهمته على ثلاثة أشهر، فإنّه يُعتقد بتوليه القيادة الفنية قبل نهاية العام الحالي، دون معرفة حصيلة الاتصالات بكونتي التي تجري على نطاق ضيق جدا يقودها رئيس النادي الإسباني فلورنتينو بيريز، الذي ظهر بأعصاب متوترة، وملامح غاضبة جدا بعد أداء “الملكي” أمام غريمه التقليدي برشلونة في “كلاسيكو الأرض” الذي جرى الأحد الماضي، وانتهى بـ”خماسية”، رغم غياب الهداف ليونيل ميسي بداعي الإصابة.

“النهكة الإيطالية” مع “الملكي” لم تكن علامة فارقة، فعلى مدى 13 شهراً من شهر مايو 1996 وحتى شهر يونيو 1997 فإنه اكتفى بالحصول على الدوري الإسباني فقط، في سائر البطولات التي خاضها الريال في تلك الأشهر، وفي 13 شهراً أخرى بين عامي 2006 و 2007 كرر كابيلو الإنجاز ذاته، قبل أن يغادر الإدارة الفنية لريال مدريد.

وبين يونيو من عامي 2013و 2015 فقد حضرت “النكهة الإيطالية” مرة أخرى لقيادة “الملكي” مع المدرب كارلو أنشيلوتي، الذي مكّن الريال من الظفر بأربع بطولات هي “كأس الملك”، و”دوري أبطال أوروبا”، و”كأس العالم للأندية”، و”كأس السوبر الأوروبي”، لكن إنجازات أنشيلوتي لم يكن من بينها لقب الدوري الإسباني في مفارقة غريبة وخاصة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى