أخبار ليبيااخبار طرابلس

المحجوب: ننتظر دعماً إقليمياً ودولياً لإيقاف العبث التركي

ذكر مدير إدارة التوجيه المعنوي بالجيش الوطني العميد خالد المحجوب أن تركيا تعمل على إرسال المقاتلين المرتزقة والأسلحة والمعدات الحربية والآليات إلى ليبيا منذ عام 2014 بغرض إحداث فوضى.

وتحدث المحجوب خلال مداخلة له مع قناة الغد، عن “مرتزقة في بنغازي ودرنة وسوريين كذلك كانو يقاتلون ضد الجيش الوطني الليبي” في إشارة إلى حروب سابقة خاضها الجيش لتطهير المدينتين من الفصائل الإرهابية والجماعات المتطرفة والتشكيلات المسلحة الموازية التي اتخذتها حكومات سابقة كبديل لجيش منظم وأجهزة أمنية تتبع وزارة الداخلية.

وأضاف المحجوب أن تدخل أردوغان ونظامه إنما ليعلن بشكل مباشر عن الدعم المباشر للتشكيلات المسلحة والمرتزقة الإرهابيين في طرابلس والذين كانوا ينشطون في ليبيا منذ 2014 ، موضحاً أن الجيش الوطني كسب خبرة وتعود على قتال الإرهاب ويميز الإرهابيين الذين يقاتلون للحصول على أموال لا من أجل قضية، معرباً في هذا السياق أن الجندي الشريف يقاتل من أجل الوطن.

وقال العميد خالد فيما يخص إحباط التدخل التركي المعلن: (ننتظر الدعم العربي والإقليمي والدولي لإيقاف هذا العبث التركي في ليبيا لأن تركيا تعمل على دعم الإرهاب).

وأعلن المحجوب عن محاولة هجوم بمنطقة الرملة دحرتها الوحدات العسكرية للجيش الوطني والسيطرة من ثم على مناطق هناك.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق