العالم

المجلس المركزي الفلسطيني يعلق الإعتراف بإسرائيل

قرر المجلس المركزي الفلسطيني تعليق الإعتراف بإسرائيل ووقف التنسيق الأمني معها مخولا منظمة التحرير الفلسطينية واللجنة التنفيذية للمنظمة والرئيس محمود عباس بمتابعة هذا القرار وتنفيذه.

وأرجع المجلس في بيان صدر عنه في ختام إجتماعات دورته العادية الـ30 التي عقدت في رام الله بالضفة الغربية قراره هذا لتنكر إسرائيل لإتفاقاتها مشيرا إلى أن هذا الأمر قاد لإنهاء إلتزامات منظمة التحرير الفلسطينية والسلطة الوطنية الفلسطينية كافة تجاه إتفاقاتها مع سلطة الإحتلال الإسرائيلي إلى حين إعترافها بدولة فلسطين على حدود الـ4 من يونيو عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

ووفقا للبيان فقد شمل القرار الإنفكاك الإقتصادي لأن المرحلة الإنتقالية بما فيها إتفاق باريس لم تعد قائمة.

وكان المجلس المركزي الفلسطيني قد إتخذ قرارات مماثلة في إجتماعاته في يناير الماضي وخلال العام 2015 لكن لم يتم تنفيذها من قبل اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية والرئيس محمود عباس.

هذا وتعمل الأجهزة الأمنية الفلسطينية والإسرائيلية بشكل وثيق في الضفة الغربية ما يعني أن أي وقف لهذا التعاون قد يزيد المخاوف من تصاعد العنف.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق