أخبار ليبيااهم الاخبار

الليبيون يترقبون “مسح النقطة” من قنفودة.. خلال أيام

218TV.net خاص

قال العقيد أحمد المسماري المُتحدث باسم الجيش الوطني إن الخرائط العسكرية تُشير إلى أن المساحات التي كانت خاضعة لسيطرة التنظيمات الإرهابية بمنطقة قنفودة في بنغازي تقلصت إلى درجة أصبحت تظهر في الخرائط على شكل نقطة صغيرة، فيما تترقب أوساط ليبية عدة أن يُعْلن عن تحرير قنفودة في أقرب أجل ممكن، ففي وقت تترقبه الأوساط في غضون ساعات قليلة جدا، تميل أوساط عسكرية إلى التأني فأي منطقة تشهد عمليات عسكرية عادة ما تشهد مفاجآت غير متوقعة إما أن تُسرّع الحسم، أو تؤخره، لكن الثابت طبقا للتقديرات أن قنفودة يفصلها عن إعلان التحرير التام أيام قليلة تزيد أو تنقص قليلا.

وخلال اليومين الماضيين لوحظ أن حركة الجيش الوطني في محيط قنفودة تشير إلى “عمليات حاسمة”، حتى أن المؤشرات تشي بأن الجيش أصبح يميل إلى “عمليات انتقائية ودقيقة” على محور قنفودة، ناقلا الضغط العسكري على من تبقى من عناصر إرهابية لا تزال تتخذ من عناصر مدنية عالقة دورعا بشرية لتعطيل “هجمة حاسمة” للجيش، علما أن إرهابيي قنفودة لم يتركوا “شِرْكا أو حِيلة” إلا واستخدموها في سبيل منع عودة قنفودة إلى “أحضان ليبيا”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق