أخبار ليبيااهم الاخبار

اللجنة الدولية للصليب الأحمر: نتطلع لدور الوسيط في ليبيا لإنقاذ المدنيين

أفاد رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر “اللجنة الدولية”، بيتر ماورير، إن المدنيين في ليبيا يعانون أشد المعاناة من جراء الحرب التي لم تسلم منها الاحياء المدنية والمرافق الصحية والتعليمية، في ختام زيارة له إلى ليبيا.

وأشار ماورير، أنه التقى بالسكان ومسؤولين حكوميين وعسكريين، إضافة إلى ممثلي جمعية الهلال الأحمر الليبي في طرابلس وبنغازي.

وأوضح رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر بقوله “إن تكالب آثار الانهيار الاقتصادي والنزاع الذي طال أمده يجعل حصول الناس على أبسط المواد والخدمات الأساسية، مثل الرعاية الصحية والمياه النظيفة والتعليم، أمرًا صعبًا”. بحسب ما نشره الموقع الرسمي للجنة الدولية.

وأضاف ماورير، في إفادته عن ما شاهده في ليبيا: “تُستنزف مدخرات الناس وغيرها من الموارد المتوفرة لديهم، وتبقى الأسر التي فقدت معيلها الأكثر ضعفًا”.

ووصف رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر، أن الثقة التي أبداها الطرفان في ليبيا، حتى الآن تجاه اللجنة الدولية، مطمئنة و”نرغب في استمرار ذلك”، مضيفا أنه تحدث خلال الأسبوع الماضي، مع أشخاص يعانون من أهوال الحرب، وهم يتابعون محادثات وقف إطلاق النار الجارية ويعلقون آمالًا تشوبها الريبة.

وأكدت اللجنة الدولية، التزامها بالاضطلاع بدور الوسيط المحايد بين حكومة الوفاق والجيش الوطني للتصدي للاحتياجات الإنسانية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق