اقتصاد

“الكحك المصري” لم يقطع السُكّر.. الوضع آمن

218TV|خاص

ذكر بيان لوزارة التموين المصرية، اليوم الاثنين ، أنَّ مادة السكر متوفرة في الأسواق المصرية، وأنها لم تشهد أي انقطاع، مثلما لم تُسجّل أي حالات احتكار أو غلاء؛ بسبب خطّة الوزارة في تأمين هذه المادة الغذائية، مؤكّدة أن الاحتياط الاستراتيجي من هذه المادة يكفي لاستهلاك المصريين سبعة أشهر ونصف الشهر، فيما أُعْلِن في العاصمة المصرية، أنَّ شركة السكر والصناعات التكاملية المصرية قد استوردت نحو مئة ألف طن سكر يوم السبت الماضي، لمواجهة أعباء زيادة الاستهلاك على هذه المادة قبل عيد الأضحى المبارك الذي يُصادِف يوم غد الثلاثاء.

ويشتهر المصريون بطقوس صنع أصناف متعددة من الحلويات الشعبية في منازلهم استعدادا للعيد، إذ يدخل السكر بصفة أساسية، وبكميات كبيرة في الخلطة التي تُصْنع منها هذه الحلويات، وفي مقدمتها “الكحك المصري” الذي يشتهر بمذاقه المميز، حيث يُصنّع بكميات وافرة من الزبدة والزيت والسكر، وبعض الحشوات التقليدية مثل التمر وهو الأكثر انتشارا إضافة إلى اللوز، وعين الجمل.

وشهدت الأسواق المصرية في أعياد سابقة أزمات سكر واسعة النطاق، فيما تضاعف سعر الكيلو في ظل تسجيل السلطات المصرية لحالات احتكار من تُجّار دفعتها للتدخل في محاولة لضبط سعر هذه المادة، لكن يبدو أن الحكومة المصرية قد استعدت جيدا لـ”أزمة السكر” عبر خطط وخطوات بديلة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق