أخبار ليبيااهم الاخبار

القيادة تنفي إشاعات “تحقيقات عشماوي”

حذّرت القيادة العامة للقوات المُسلحة كافة الوسائل الإعلامية سواء المحلية أو العالمية من تناقل الأخبار الزائفة بشأن ملف تحقيقات قضايا الإرهاب، خاصة تلك المُتعلقة بالإرهابي المصري، هشام عشماوي.

وألقت قوات الجيش الوطني القبض على الإرهابي عشماوي في الـ8 من أكتوبر الجاري خلال عملية نوعية داخل مدينة درنة.

وتناقلت وسائل الإعلام مقاطع مُتعددة قالت إنها تتضمن اعترافات للعشماوي أدلى بها خلال التحقيقات التي بدأتها الجهات المعنية.

وشددت القيادة العامة في بيان لها على أن كافة التحقيقات تتم تحت بند السرية للغاية، وأن كل ما يتم تداوله من معلومات حول عمليات تحقيق تجري مع عشماوي ما هو إلا إشاعات.

وأكد المتحدث باسم الجيش الوطني، العميد أحمد المسماري، في وقت سابق، أن عشماوي دخل حدود ليبيا عام 2011 وكانت له نشاطات إرهابية مع الإرهابي رفاعي سرور.

وكان الإرهابي المصري يرتدي حزاماً ناسفاً حينما داهمه أفراد الجيش الوطني، لكن سرعة الجيش أحبطت من قدرته على استخدامه.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى