الرياضة العالمية

“الفرعون المصري” وليفربول.. “من أول لمسة”

218TV|خاص

في أول إطلالة له بعد مشاركته مع منتخب بلاده في نهائيات بطولة كأس العالم لكرة القدم، فقد ظهر اللاعب المصري المحترف في صفوف نادي ليفربول الإنجليزي محمد صلاح “ظهوراً مختلفاً” في المباراة الودية التي جمعت ليفربول مع نادي مانشستر سيتي، إذ ما إن نزل إلى الملعب، و”من أول لمسة ودقيقة” أحرز هدف التعادل لليفربول بعد أن تقّدم مانشستر سيتي عن طريق ليروي ساني، لكن “رأسية محمد صلاح” سمحت بتعديل النتيجة، حيث قلب ليفربول تأخره إلى فوز بهدفين.

ولم يؤدّ “الفرعون المصري” كما يُلقّب في الأوساط الكروية الإنجليزية بشكل جيد في نهائيات مونديال روسيا التي انتهت في الخامس عشر من الشهر الجاري، إذ حقق منتخب مصر ثلاث هزائم متتالية من الأوروغواي وروسيا والسعودية تباعاً، فيما اكتفى محمد صلاح بتسجيل هدف واحد.

وحال انتهاء المشاركة المصرية في المونديال، فقد “أكرم” ليفربول لاعبه “المحترف والموهوب” ب”عقد طويل الأمد”، في وقت كانت فيه تقارير إعلامية تُردّد أن صلاح ربما يكون في طريقه إلى الدوري الإسباني عبر عروض يمكن أن تُقدّم إليه من ناديي القمة ريال مدريد وبرشلونة، لكن ليفربول الذي قدّم محمد صلاح بشكل مختلف إلى العالم قرر الاحتفاظ بلاعبه الذي أصبح “أيقونة خاصة” لدى المشجعين الإنجليز.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة