حياة

“الفتى المحظوظ” عثر على ماسة بعد نصف ساعة بحث. اقرأ

داخل منتزه في ولاية أركنساس الأميركية يشتهر بـ”الماسات المدفونة” تحت تربته، قال الحظ كلمته مع فتى يبلغ من العمر أربعة عشر عاما، إذ أصبح مالكا لثامن أكبر ماسة في العالم، والتي تزن 4.44 قراريط، فيما يلفت خبير أحجار كريمة إلى أن “الفتى المحظوظ” عثر على “كنز غير تقليدي”، إذ يمضي العديد من الباحثين عن الماس في المنتجع ساعات طويلة وأياما وأسابيع وأحيانا أشهر وسنوات بحثا عن الماس دون جدوى.
وقالت الشركة التي تدير المتنزه يوم الخـميـس الماضي “إن الفتى ظل يبحث نصف ساعة عندما رأى الماسة يوم السـبت في متنزه فوهة ألماس الحكومي بالولاية الأمريكية، فيما قال والد الفتى المحظوظ: “كانت الماسة قاتمة لدرجة أننا لم نكن واثقين من أنها ماسة”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة