أخبار ليبيااهم الاخبار

“العنف والإرهاب” كلّف ليبيا مبلغاً لن تتوقعه في 2016

218TV.net خاص

أصدر مؤشر السلام العالمي (GPI) تصنيفه السنوي لدول العالم الذي يقيم فيه 163 دولة تغطي 99.6 في المائة من سكان العالم، والصادر عن معهد السلام والاقتصاد العالمي.

وتراجعت ليبيا إلى المركز 157 على مستوى العالم بعدما كانت المركز 154 العام الماضي.

وحققت ليبيا 3.328 نقطة وحصلت على المركز السابع عشر على مستوى الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وكشف التقرير أن الإرهاب والعنف في ليبيا قد كلفها في 2016 أكثر من 15 مليار دولار .

بينما عالمياً كلف العنف والإرهاب العالم 14.3 تريليون دولار في عام 2016، وتمثل تكاليف العنف 12.6 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي العالمي، أو ما يعادل 1.876 ألف دولار لكل شخص في العالم في عام 2016.

وسجلت معظم دول الشرق الأوسط وشمال إفريقيا تراجعا بفعل تفاقم حالة عدم الاستقرار الإقليمي نتيجة التنافس الشديد بين إيران والخليج العربي، بقيادة السعودية، بحسب التقرير.

عربيا حلت قطر في المرتبة الأولى والثلاثين عالمياً، وتقدّمت المغرب في المرتبة السادسة، ، تلتها دولة الكويت صاحبة المرتبة 58 عالميا، ثم الإمارات العربية المتحدة التي جاءت في المركز 65 عالميا، وتونس بالمرتبة 69 عالميا، تليها سلطنة عمان التي جاءت في المركز 70 عالميا.

وأشار التقرير إلى أنه ما بين العامين 2008 و2016، تدهورت عشر دول من تصنيف الدول التي تتمتع بسلام «متوسط» إلى سلام «منخفض»، وأن هذه الدول تشمل كلاً من البحرين والكاميرون وجيبوتي ومصر وليبيا والنيجر ورواندا والسلفادور وسورية وأوكرانيا.

وتبين نتائج المؤشر أن هناك تحسناً طفيفاً على صعيد السلام عالمياً، بنسبة 0.28 في المئة، وفي حين تحسنت 93 دولة في المؤشر، وتدهورت 68 دولة أخرى.

ويعتمد تقرير مؤشر السلام العالمي على مجموعة من المعايير تدور حول عدة محاور منها الشؤون الداخلية والخارجية للدول مثل الاستقرار السياسي ، ومدى انتشار الجريمة فيها ، ومستوى احترام حقوق الإنسان ، ومدى العنف المنتشر بين أفراد المجتمع، والصراعات الداخلية، والعلاقة مع البلدان المجاورة والجرائم الإرهابية الواقعة على أراضي الدولة.

كما يعتمد على معايير أخرى منها مدى المشاركة في دعم قوات حفظ السلام، والقدرات العسكرية للدولة وحجم المشاركة السياسية، ومدى انتشار الفساد، والمساحة المتاحة لحرية الإعلام، ومشاركة المرأة في الحياة العامة والحياة السياسية، ومدى الرعاية الصحية المقدمة للسكان وفرص التعليم وغيرها من المحاور والتي حققت فيها قطر درجات متقدمة أهلتها لتحتل هذه المكانة والمرتبة المتميزة من بين 163 دولة على مستوى العالم.

ويُعد مؤشر السلام العالمي Global Peace Index محاولة لقياس وضع المسالمة النسبي للدول والمناطق.

ويتم ترتيب الدول في المؤشر على مقياس يتكون من (1-5) درجات بحيث تكون الدولة الأكثر استقراراً هي الحاصلة على درجة (1) والدول الأقل استقراراً تحصل على 5 درجات.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة