العالم

العثور على جثث ضحايا “الطائرة المسروقة”

قالت السلطات المحلية في ولاية آلاسكا الأميركية إنّها عثرت على جثث 5 من ركاب الطائرة السياحية التي سُرقت من قبل أحد موظفي شركة الطيران “ألاسكا إير” وسقطت أثناء ملاحقتها من قبل طائرات الجيش.

وأوضحت السلطات المحلية أن الجثث تعود إلى 4 ركاب بولنديين إضافة إلى جثّة الطيار.

وتحطّمت الطائرة، وهي من طراز “هافيلاند بيفر”، وتُديرها شركة محلية للنقل الجوي، بالقرب من قمة جبل ثاندر الذي يبعد نحو 22.5 كيلومترا جنوب غربي قمة دينالي، أعلى جبال أمريكا الشمالية.

ووُجدت الطائرة مُقسّمة إلى نصفين داخل أحد الصدوع الواقعة بين الكتل الجليدية بشمال أميركا.

سرق طائرة وأقلع.. مطاردة في السماء

وقال مسؤولون في إدارة المتنزّهات الوطنية إنّه من الصعب انتشال جثث ضحايا الحادثة نظراً للموقع شديد الوعورة الذي تحطّمت به الطائرة.

ونقلت وكالة رويترز عن المتحدثة باسم إدارة المتنزّهات، كاثرين بيلتشر قولها: “لا يربط بين الذيل وجسم الطائرة سوى قطعة من المعدن”.

وأشارت كاثرين إلى أن أيّ محاولة لنقل الحطام أو الجثث ستعرض حياة الآخرين للخطر.

ووصل حراس المتنزّه إلى موقع حطام الطائرة يوم الاثنين، باستخدام طائرة هليكوبتر، وقاموا بإنزال حارسٍ معلّق بحبل من الطائرة، قامَ بتفقّد المكان وسط الثلوج، حتى عثرَ على جثث الركاب الـ4، بينما بقيت جثّة الطيار مفقودة حينها.

ومن ثم عثرت طائرة هليكوبتر أخرى تابعة لحراس المتنزه على جثة الطيار.

وقالت المتحدثة باسم إدارة المتنزهات إنَّ تفاصيل هويات الضحايا الأربعة لن يتمّ الإفصاح عنها الآن.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة