العالم

“العالم الخطير” يدفع فرنسا لتعزيز دفاعها

(رويترز)- قال رئيس الوزراء الفرنسي إدوار فيليب الأحد، في كلمة رئيسية أمام القمة العالمية للحكومات في الإمارات العربية المتحدة، إن فرنسا ستزيد نفقات الدفاع على مدى السنوات الخمس القادمة من أجل مكافحة التهديد المتزايد في عالم خطير.

وأضاف أنه يتعين على أوروبا ألا تبقى سوقا كبيرة فقط، ولكن نقطة مرجعية للاستقرار العالمي أيضا ويجب أن تحمي نفسها من تهديدات الإرهاب والتهرب الضريبي والإغراق الاقتصادي.

وأردف فيليب قائلا “لا يمكن أن نرضى عن الوضع الحالي للعالم، وبالتالي يجب أن نغيره، علينا أن نجعله أفضل”.

لكنه في ذات الوقت حذر من فرض القيم على ثقافات أخرى قائلا “لا أدري إذا كانت الديمقراطية تستورد نفسها وتصدر نفسها أو إذا كانت تتناقص لكنني أتصور أنه يمكن التشارك فيها. أرى أنها تدعم نفسها ويمكن تعلمها. وإذا كنت أتذكر شيئا من التاريخ الفرنسي فهو أن الديمقراطية احتاجت زمنا لتعلمها”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة