أخبار ليبيا

“الطريق إلى داكار” تنتهي في غدامس

تقرير|218

وصل المشاركون في رحلة “الطريق الى دكار” للسيارات، إلى مدينة غدامس، وهي رحلة يعتبرها القيمون عليها رحلة للمغامرة و التشويق من ليبيا إلى دولة السنغال.

انطلقت الرحلة من طرابلس بإشراف شركة الجوارح للخدمات السياحية وبمشاركة 30 مغامراً من عدة مدن ليبية قطعوا خلالها المسافات الطويلة، لمدة 35 يوماً جابت خلالها المركبات الآلية خمس دول أفريقيا انطلاقاً من ليبيا فتونس ومنها إلى الجزائر ثم مورتانيا وصولاً إلى العاصمة السنغالية داكار.

قطع المشاركون خلال الرحلة الشاقة مسافة تزيد 11 ألف كيلومتر عبر الطرقات و الصحاري و متاهات أدغال أفريقيا.

يشار إلى أن هذه الرحلة هي الأولى من نوعها على مستوى ليبيا وعانى المشاركون فيها صعوبات جمة منها العراقيل الأمنية و أعطال السيارات و قلة الوقود وكانت نقطة النهاية مدينة غدامس .

كما قام المشاركون بجولة سياحية داخل غدامس القديمة ولقاء أعضاء المجلس البلدي غدامس و بعض المسؤولين للحديث عن أهم مجريات الرحلة وأهدافها ومنها تجسيد اللحمة الوطنية بين أبناء ليبيا و إرسال رسائل سلام ومحبة و إظهار الوجه الآخر لليبيا خارجها باعتبار أن كل المشاركين كانوا سفراء سلام .

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق