24/24

الصين تستعرض “طائرة خفية”.. وتدخل عصر “المُقاتلات الشبح”

ذكرت صحيفة “تشاينا ديلي” الصينية اليوم الاثنين إن الصين اختبرت نموذجاً جديداً من المقاتلات الخفية تنوي تزويد جيشها الوطني بها، وتطمح إلى بيعها في الأسواق الأجنبية، لافتة إلى إن هذه النسخة المطورة من طائرات «اف سي-31 جيرفالكون» التي كانت معروفة باسم «جي-31»، قامت بطلعة أولى الجمعة في شينيانغ، حيث تم إنتاجها من قبل المجموعة الصينية الحكومية لصناعة الطيران.
وقدر فو ثمن الطائرة الواحدة من هذا النوع بسبعين مليون دولار أي أقل من سعر طائرات «رافال» التي تنتجها مجموعة داسو الفرنسية أو المقاتلة الأوروبية «تايفون» التي يبلغ سعر كل منها مئة مليون دولار.
وقالت الصحيفة إن الطائرة الصينية الجديدة تتسم بوزن أقصى عند الإقلاع يبلغ 28 طنا وشعاع عمل من 1250 كلم. ويمكنها التحليق بسرعة 1.8 ماخ أي أكبر بـ1.8 مرة من سرعة الصوت، ونقل ثمانية أطنان من الأسلحة، فيما تستطيع الطائرة نقل ستة صواريخ في مخزنها، وستة صواريخ أخرى تحت أجنحتها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى