العالم

“الصواريخ الخاطئة” تصل إلى اليابان.. بعد هاواي الأميركية

218TV| متابعة إخبارية

لم يمض أكثر من 48 ساعة على إصدار سلطات محلية في ولاية هاواي الأميركية “إنذارا خاطئا” بشأن انطلاق صاروخ باليستي صوب الأجواء الأميركية، إذ اتضح لاحقا بعد موجة طويلة من الهلع والفزع في الداخل الأميركي أن الإنذار ليس صحيحا، فقد بثت هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية على موقعها الإلكتروني اليوم الثلاثاء إنذارا خاطئا من إطلاق كوريا الشمالية صاروخا إلا أنها صححت الخطأ خلال دقائق.

ولم يتضح السبب وراء الإنذار الخاطئ الذي يأتي بعد أن وجهت ولاية هاواي الأمريكية تحذيرا خاطئا يوم السبت من هجوم صاروخي مما سبب الذعر في أنحاء الولاية، علما أنه سبق للرئيس الأميركي دونالد ترامب والرئيس الكوري الشمالي كيم جونغ أون قد تبادلا التهديدات باستخدام “الزر النووي” وسط مناخ من التصعيد السياسي والعسكري على خلفية تجارب صاروخية باليستية أجرتها بيونغ يانغ على مدى الأشهر الماضية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة