أخبار ليبيااهم الاخبار

السيول تسبب أول “وجع ليبي”.. أم الرزم “تغرق”

تقرير| 218                                 

تثقل الهموم والمعاناة كاهل المواطنين وقد تدفقت عليهم الأزمات من كل حدب وصوب، ويزداد ضنك العيش بالتزامن مع منخفضات جوية اجتاحت المنطقة الشرقية وتسببت في تشكل السيول.

وأعلنت مديرية أمن منطقة أم الرزم، وفاة سيدة وطفليها جراء سيول مدمرة ناتجة عن هطول أمطار غزيرة طيلة اليومين الأخيرين، حيث قضى الثلاثة بعد أن جرفت السيول مساء الأحد سيارة كانت تقل الأسرة المكونة من الأب والأم وثلاثة أطفال.

وأكد الهلال الأحمر أن أغلب الأحياء في منطقة أم الرزم غمرتها مياه الأمطار لكن منسوب المياه تراجع اليوم الاثنين بشكل كبير ما سمح بالوصول إلى أغلب الأسر المتضررة في المنطقة، وتقديم المساعدة لها.

كما قدمت فرق الهلال الأحمر المساعدات الإنسانية للأهالي في أم الرزم، وشحات التي غمرتها المياه وتسببت بسيول في بعض الأودية، كما تسربت المياه إلى داخل المدن والبلدات المجاورة.

من جهتها أهابت وزارة الصحة بالحكومة المؤقتة بالمواطنين التواصل الفوري مع جهاز الإسعاف والطوارئ لتسهيل سرعة تقديم الخدمات العلاجية والإسعافية، كما طالبت من كافة فروع جهاز الإسعاف والطوارئ برفع حالة الجهوزية الكاملة ودرجة الاستعداد والتأهب لتقديم كافة الخدمات بالتنسيق والتعاون مع الهلال الأحمر والجهات الأمنية.

ومما فاقم هذه الأزمة انسداد شبكات تصريف المياه وقلة الإمكانيات والتجهيزات من قبل الحكومة، دون وجود حلول في الآفق خاصة مع بداية دخول فصل الشتاء ما يعني أمطارا غزيرة أكثر وسيولا أكبر.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق