أخبار السودانالعالماهم الاخبار

اتفاق تاريخي في السودان.. بدون “إعلان دستوري”

218TV|خاص

وقعت قوى الحرية والتغيير السودانية اليوم الثلاثاء اتفاقا تاريخيا تأجل كثيرا مع المجلس العسكري السوداني بوساطة أفريقية، إذ وقّع محمد حمدان دقلو “حميدتي” نائب رئيس المجلس العسكري الاتفاق، لافتا إلى أن توقيع الاتفاق لحظة تاريخية مهمة تفتح الباب واسعا أمام مشاركة كل مكونات الشعب السوداني في الحكم، لكن الاتفاق لم يتضمن إعلانا دستوريا، وهو أمر مرجح خلال المرحلة المقبلة، إذ قالت قوى الحرية والتغيير إن التوقيع على الوثيقة الثانية من الاتفاق السياسي المتعلقة بالشق الدستوري ستتم الجمعة المقبلة.

وقال الوسيط الأفريقي للسودان محمد الحسن ولد لبات إن “الاتفاق يشكل نقطة حاسمة في إطار التوافق في السودان، ويمهد للمصادقة على مرسوم دستوري للمرحلة الانتقالية”، فيما شكر ولد لبات وفدي المفاوضات على إبداء المسؤولية خلال مسار المحادثات، كما شكر المجتمع الدولي الذي دعم مسار المفاوضات.

وبدأ مسار الاضطراب السياسي في السودان منذ الإطاحة العسكرية بالرئيس السابق عمر البشير في العاشر من شهر أبريل الماضي، إذ استمرت قوى الحرية والتغيير في توجساتها من المماطلات التي أبداها قادة عسكريون في تمرير اتفاقات سياسية مع القوى المنتفضة في الشارع، الأمر الذي تطلب أن تبدأ دول أفريقية وساطات سياسية لتذليل العقبات أمام اتفاق يسمح لقوى الحرية والتغيير الاشتراك بإدارة مرحلة انتقالية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى