أخبار السودانالعالم

السودان.. الحراك الشعبي يجني ثمار إصراره

تقرير | 218

انتصار جديد يضاف إلى سلسلة الانتصارات التي حققها الحراك الشعبي في السودان تمثل في نقل السلطات العسكرية الحاكمة الرئيس المعزول عمر البشير إلى سجن كوبر في الخرطوم، لينضم إلى قافلة من رفاقه من قيادات الإنقاذ الذين سبق اعتقالهم.

إنجاز آخر حققه المجلس العسكري بضم قوات الدفاع الشعبي، ومنسقية الخدمة المدنية، والشرطة الشعبية التابعة للنظام السابق، ووضعها جميعها تحت سيطرة القوات المسلحة والشرطة، مع حصر جميع ممتلكاتها.

وتأتي هذه التطورات عقب انعقاد أول اجتماع داخل أروقة القصر الجمهوري، ترأسه رئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان، عبد الفتاح البرهان، تمخّض عن جُملة من القرارات السياسة والأمنية والاقتصادية.

وبدورها، قامت قوى الحرية والتغيير بتقديم مُقترح يقضي بتشكيل مجلس رئاسي وبرلمان ومجلس وزراء لإدارة المرحلة الانتقالية، ووضعته بين يدي المجلس العسكري الانتقالي.

دبلوماسيا، رفض المجلس العسكري الانتقالي بحسب وسائل إعلام، استقبال وفد قطري، برئاسة وزير الخارجية بعد وصوله إلى البلاد.

وأشارت التقارير الصحفية إلى أن هذا الرفض جاء لأسباب بروتوكولية حيث أخبر المجلس الوفد القطري بضرورة وجود ترتيبات سابقة لإتمام هذا اللقاء.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق