الرياضة العالمية

“السمراء” جورجينا.. قلقة أيضا على “رونالدو اليوفيني”

218TV | خاص

وسائل إعلام عالمية عدّة توقفت عند التقاط صور كثيرة، ومن زوايا مختلفة، لراقصة الباليه الإسبانية جورجينا رودريغيز صديقة النجم البرتغالي كرسيتيانو رونالدو، المُنْتقل حديثاً إلى نادي يوفنتوس الإيطالي، أثناء مباراة الأخير في معقل “السيدة العجوز” أمام نادي لاتسيو، إذ إنّ الصور المُلتقطة لجورجينا، التي أنجبت طفلين لـ”أفضل لاعب في العالم خمس مرات”، أظهرت “أم آلانا مارتينا” وهي “تتحسّر وتتذمّر وتقلق”، مُتّحدة مع العالم في إبدائه القلق من أداء رونالدو، الذي عجزَ عن تسجيل أي هدف حتى الآن في “الكالتشيو الإيطالي”.

جورجينا التي يُقال إنّها “ضغطت عاطفياً” على “الدون”؛ لإتمام صفقة انتقاله إلى “اليوفي”، لرغبتها في العيش في أوروبا وتحديدا في مدينة تورينو الإيطالية، ظلّت واقفة تقريبا طيلة وقت المباراة، حاملةً طفلها الصغير الذي أنجبته شهر نوفمبر الماضي، لكنها بدت وهي تمارس قلقاً واسعاً جراء أداء رونالدو الذي جوبه بنقد واسع في أوساط جمهور “السيدة العجوز”، قبل أن تُلْتقط لها صور خارج ستاد “أليانز أرينا” في تورينو، وقد غابت الابتسامة عن ملامحها السمراء، فيما ركّز أنصار لليوفي على صور جورجينا مُدللين على مشروعية قلقهم على مستقبل رونالدو، بعد القلق اللافت الذي أبدته جورجينا، وهي تترقب هدفه الذي لم يأت.

يُشار إلى أنّ رونالدو وجورجينا وطفليهما، كانوا قد ظهروا عبر صورة نشرها الأول على موقع التواصل الاجتماعي “إنستغرام” وهم يرتدون “غلالة اليوفي ورقمها سبعة”، في إشارة إلى أن يوفنتوس هو “الشغل الشاغل” لرونالدو وعائلته في المرحلة المقبلة، فيما بدت الصدمة كما لو أنّها ردّ على الانتقادات الكثيفة لرونالدو بعد “أداء مُخيّب” في المباراة الأولى ليوفنتوس أمام فيرونا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة