أخبار ليبياخاص 218

“السلامة الوطنية”: سيارات الإطفاء تعطلت لاستعمالها في نقل المياه

قالت هيئة السلامة الوطنية في طرابلس اليوم الجمعة إن سياراتها لم تعد قادرة على تلبية طلبات “توصيل المياه”.

وكشفت هيئة السلامة الوطنية في منشور عن خبر من “العيار الثقيل” حيث أن سيارات الإطفاء كانت تستخدم في تزويد المقار والمواطنين بالمياه في ظل أزمة المياه التي تعيشها العاصمة منذ فترة، مشيرة إلى أن “عند انقطاع المياه كل الجهات تتذكرنا والاتصالات لا تتوقف ابتداء من مقرات الرئاسي إلى أصغر قطاع عام في الدولة”، مؤكدة أنه حين عند تعطل شاحنات الإطفاء فإن كل الجهات تغض بصرها ولا يستطيعون الحصول حتى على قطع الغيار للشاحنات.

وأشارت الهيئة إلى أنه في فصل الصيف ترتفع وتيرة العمل وتزداد الحرائق ولا تستطيع الفرق تغطية الحرائق وتزويد المواطنين والجهات بالمياه في وقت واحد، ومنبهة إلى أن الفرقة المكونة من 30 عضو متعددي المهام لا يمكنها تغطية طرابلس بالكامل ولا حتى منطقة واحدة منها كاملة.

وأشارت الهيئة إلى تعطل شاحنات الإطفاء بسبب توقف مضخات الضغط وعطب الإطارات والأعطال الميكانيكية الأخرى بسبب استعمالها في تزويد المواطنين والجهات العامة بالمياه، وذلك لكون شاحنات الإطفاء استخدمت في غير ما خصصت له.

وكشفت هيئة السلامة الوطنية أنها تعمل بدون ميزانية لــ6 سنوات متتالية، وبأنهم لم يتلقوا أي دعم من مختلف الجهات رغم تبعيتها للمجلس الرئاسي ووزارة الداخلية.

وأكدت الهيئة أنها ستواصل عملها في تزويد المستشفيات والسجون والجهات الأمنية التي تأوي موقوفين بالمياه مطالبة المواطنين والجهات العامة بتفهم المشاكل والصعاب التي تواجههم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق