أخبار ليبيااخبار طرابلساهم الاخبار

السفينة الإيرانية.. تورط للوفاق أم “إشاعة”؟

قال المهتم بالشأن العام باهر العوكلي إن سفينة إيرانية رست في ميناء مصراتة تحمل أسلحة لدعم طرف المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق في العمليات العسكرية الدائرة في طرابلس، ناقلاً عن مصادره الخاصة التي وصفها بالموثوقة رؤيتهم للسفينة.

واتهم العوكلي في مداخلة لبرنامج “LIVE” على قناة “NEWS 218″، المجلس الرئاسي بتلقي الدعم الخارجي لمحاربة الجيش الوطني في عمليته بطرابلس، مضيفا أن عمليات الجيش يجب أن تستمر حتى تحرير العاصمة من التيار الإسلامي الذي حمله مسؤولية ما آلت إليه الأمور في ليبيا، مشيراً إلى أن الحل السياسي لن يكون وارداً حتى انتهاء العمليات العسكرية في طرابلس.

الشريف: إشاعات متكررة

من جانبه نفى المحامي والمحلل السياسي فيصل الشريف الأنباء المتعلقة بوجود سفينة إيرانية في ميناء مصراتة واصفاً إياها بالإشاعات المتكررة، مشيرا إلى أن تواجد السفينة الأميركية “يو اس اس لينكولن” في مياه البحر المتوسط لا علاقة له بما تردد عن وجود السفينة الإيرانية المحظورة من أميركا.

واتهم الشريف قوات الجيش الوطني بالاعتداء على العاصمة طرابلس وإيذاء المدنيين عبر القصف الذي طال المناطق السكنية حسب وصفه، مضيفا لـ”NEWS 218″ أن الحل الوحيد في طرابلس وليبيا في هذه المرحلة هو أن يتم إيقاف العمليات العسكريات وانسحاب كافة القوات إلى أماكنها السابقة والعود للحوار السياسي.

الشوبار: لا فائدة للحرب

بدوره دعا المحلل السياسي محمد الشوبار جميع الأطراف في ليبيا للعودة إلى الحوار السياسي الذي ترعاه الأمم المتحدة للوصول إلى حل سياسي في ليبيا، مشيراً إلى أن الحرب لن تبني مستقبل البلاد ولا مستقبل الجيل القادم.

وأضاف الشوبار لـ”NEWS 218″ أن الحرب في طرابلس لن يربح فيها أحد، فالطرفان ليبيان والمتضرر الوحيد هو المواطن والوطن، مشدداً على أهمية توحيد المؤسسات في ليبيا وجلوس كافة الأطراف للحوار وتحكيم لغة العقل لإنهاء الصراع والحرب التي طالت في ليبيا ودمرت البنية التحتية والمؤسسات وتسببت بأضرار كبيرة للمواطن.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى