اقتصاد

السعودية ستُنْفق “نصف تريليون” على “حفريات النفط”

218TV|خاص

كشف عملاق النفط السعودي “أرامكو” أن السنوات العشر المقبلة ستشهد إنفاق حكومة المملكة العربية السعودية ضمن رؤية (2030) نحو نصف تريليون ريال سعودي على أنشطة لها علاقة بالتنقيب الإضافي عن “النفط والغاز” في مناطق حغرافية سعودية غير مستكشفة حتى الآن، إذ صرفت السعودية النظر أواخر شهر أغسطس الماضي عن خطط طموحة لخصخصة شركة أرامكو وطرح أسهمها في أسواق مال دولية.

وبحسب خبراء نفطيين فإن الرقم الذي ستنفقه السعودية ويُوازي نحو 133 مليار دولار أميركي، يبدو “طفرة غير مسبوقة”، ومن شأنه أن يُغيّر كثيرا من أرقام الاحتياطات السعودية المُقدّرة طيلة العقود الماضية من النفط والغاز، في وقت قررت فيه الرياض في العامين الأخيرين العمل على خطط طموحة ل”تنويع الاقتصاد”، وعدم الاعتماد على صادراتها النفطية التي تصل يوميا إلى نحو عشرة ملايين برميل، في ظل تذبذب حاد لأسعار النفط في السنوات القليلة الماضية.

وأسهمت السعودية ضمن اتفاق لـ”كبار المُنْتِجين النفطيين” حول العالم في تهدئة المخاوف الدولية من “انهيارات إضافية” لسعر البترول عالمياً، إذ هوى سعر البرميل قبل نحو عامين عن مستوى الثلاثين دولاراً، فيما يقول خبراء إن أي اتفاق لمستويات الإنتاج العالمية لن يكون ممكنا من دون تعاون سعودي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى