العالم

السعودية “تتعافى محلياً” من آثار هجمات أرامكو  

أعلنت السعودية أنها أصبحت قادرة على تلبية طلبات السوق المحلي من إمدادات الغاز الطبيعي البروبان والبيوتان والغازولين الطبيعي، وذلك بعد تأثرها نتيجة الهجمات التي تعرضت لها معامل البقيق والخريص.

وأوضح وزير الطاقة السعودي أن بلاده تنتج 900 مليون قدم مكعبة قياسية في اليوم، فيما يبلغ مجمل الطلب المحلي في اليوم الواحد 940 مليون قدم مكعبة قياسية.

وفي السياق ذاته قال وزير الطاقة إن تشغيل معمل سوائل الغاز الطبيعي في حقل الشيبة، سيلبي كامل الطلب المحلي نهاية الأسبوع الجاري حيث سيبلغ الإنتاج 960 ألف برميل يومياً.

مضيفا أن كميات الإنتاج الحالية من سوائل الغاز الطبيعي بلغت حوالي 880 ألف برميل يوميا مقابل 792 ألف برميل يوميا لحجم الطلب المحلي.

السعودية التي تعتبر أكبرَ مُصدّر للنفط في العالم، أثبتت قدرتها على استعادة استقرار طاقتها الإنتاجية بعد الهجمات التي حصلت في الآونة الأخيرة على الحقلين خريص والبقيق التابعين لشركة أرامكو السعودية وتسببت في قفزة كبيرة بأسعار النفط وتراجع إنتاج النفط الخام للنصف.

وحققت السعودية تعافياً سريعاً في إنتاجها اليومي، وصفه مُراقبون للمشهد الاقتصادي العالمي بـ”غير المتوقع”، حيث استعادت طاقتها الإنتاجية في فترة وجيزة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق