أخبار ليبيااهم الاخبار

ملفات اقتصادية وسياسية على طاولة السراج وسعيّد

أفادت مصادر لقناة “218”، بأن رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج وصل تونس، الثلاثاء، رفقة وزيري الداخلية فتحي باشاغا والخارجية الطاهر سيالة، في زيارة يلتقي خلالها الرئيس التونسي قيس سعيّد.

وفي وقت لاحق، أعلنت الرئاسة التونسية في بيان أن سعيد استقبل السراج بقصر قرطاج، وبحث معه العلاقات الاقتصادية والسياسية بين البلدين والمسائل الإنسانية العالقة.

وتطرق الجانبان إلى ملف التعاون الاقتصادي، وسبل رفع مختلف العراقيل أمام تنقل الأشخاص والسلع بين تونس وليبيا بحرا وبرا وتجنّب إغلاق معبر رأس جدير على وجه الخصوص.

ووفق بيان الرئاسة التونسية، فقد أكد سعيّد والسراج على “ضرورة إيجاد حلّ للأطفال التونسيين المحتجزين بليبيا، ومضاعفة الجهود للتوصل إلى كشف حقيقة اختفاء المواطن وليد الكسيكسي، (العامل بالسفارة التونسية في طرابلس)، منذ 13 أكتوبر 2014”.

وتناولت المباحثات أيضا موضوع الليبيين الممنوعين من الدخول إلى تونس، وتم الاتفاق على أن تنظر وزارة الداخلية التونسية في ملفاتهم.

وتخلل اللقاء استقبال والديْ الصحفيين سفيان الشورابي ونذير القطاري المختفيين في ليبيا منذ سبتمبر 2014، حيث أكّد سعيّد والسرّاج حرصهما على معرفة مصير الصحفيين.

وبشأن الأوضاع السياسية في ليبيا، أكد الطرفان “ضرورة إيجاد حل للوضع في ليبيا في إطار الشرعية الدولية ويكون نابعا من إرادة الليبيين أنفسهم”، بينما جدّد سعيّد التأكيد على ضرورة إيجاد تسوية سياسية شاملة تخدم مصلحة الشعب الليبي، مشددا على أن الشأن الليبي هو شأن تونسي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق