العالم

السبسي يمدّد حالة الطوارئ في تونس

قرر الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي تمديد حالة الطوارئ المفروضة في البلاد منذ عام 2015 على خلفية اعتداءات إرهابية دامية إلى الـ6 من نوفمبر المقبل.

بيان الرئاسة التونسية لم يوضح أسباب التمديد واكتفى بالإشارة إلى أن رئيس البلاد أصدر القرار بعد لقاء جمعه بوزيري الدفاع والداخلية كُرّس لبحث تطورات الأوضاع الأمنية والعسكرية في تونس وعلى حدوها في ختام المداولات مع رئيس الوزراء.

وأتى قرار التمديد على خلفية التوترات السياسية التي تسبق الانتخابات النيابية والرئاسية التي ستجري خلال العام المقبل.

وقررت الرئاسة التونسية فرض حالة الطوارئ لمدة شهر تم تمديدها بعد ذلك لفترات امتدت كل منها إلى شهر و3 أشهر على خلفية هجمات إرهابية دامية تبنّاها تنظيم داعش الإرهابي في الـ24 من نوفمبر عام 2015 وراح ضحيتها 32 عنصرا من الأمن الرئاسي بين قتيل ومُصاب.

وحصلت السلطات التونسية بموجب حالة الطوارئ على صلاحيات استثنائية واسعة من قبيل حظر التجوال ومنع الإضرابات العمّالية وفرض الإقامة الجبرية وحظر الاجتماعات وتفتيش المتاجر في الليل والنهار ومراقبة الصحافة والمنشورات والبث الإذاعي والعروض السينمائية والمسرحية دون إذن قضائي. 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة