أخبار ليبيا

الروياتي: مصراتة لم ترفض الحوار مع حفتر

رأى المهتم بالشأن العام أحمد الروياتي، من مصراتة، أن الجيش جزء من المجتمع الليبي ومن المعادلة السياسية وحل الأزمة، ولديه حاضنة شعبية، ولكن لا يعتبر الجيش الوحيد في البلاد.

وقال الروياتي لبرنامج “LIVE” على قناة “218NEWS”، الأربعاء، إن احتكار السلاح تحت مسمى الجيش بقيادة المشير حفتر قبل الحوار أمر غير مقبول عند من يريد تسليم السلاح.

وبشأن لقاءات نائبة الممثل الخاص للشؤون السياسية ببعثة الأمم المتحدة في ليبيا ستيفاني وليامز، في مصراتة، أكد الروياتي أنها تأتي لاستقراء الرؤية المصراتية حول ما يحدث في البلد، والاحتقان في مصراتة من البعثة لأنها أصبحت “غير محايدة” وجزءا من الحرب من وجهة نظر مكونات مصراتة.

وأشار إلى أن المجتمعين لم يرفضوا وجود المشير حفتر في الحوار، بل قالوا إنه لا يمكن الجلوس على طاولة المفاوضات مع أي من الأطراف المتصارعة إلا بعد “عودة المعتدي من حيث أتى”.

واعتبر الروياتي الطرف الآخر، في إشارة إلى الجيش الوطني، يحاول التغول في الحياة السياسية، وقال إن البرلمان تشظى في ظل هذا الصراع بين طبرق وطرابلس، داعيا إلى وقف الحرب وعودة الأطراف الى أماكنها السابقة واللجوء إلى حوار ليبي ليبي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق