العالم

الرئيس شي: أي محاولة لتقسيم الصين ستنتهي بـ”جثث محطمة”

أصدر الرئيس الصيني شي جين بينغ تحذيرا صارما ضد المعارضة مع استمرار الاحتجاجات في هونغ كونغ، قائلا إن أي محاولة لتقسيم الصين ستنتهي بـ “جثث محطمة وعظام محطمة”.

وقالت محطة التلفزيون الحكومية الصينية “سي تي في” إن تصريحات الرئيس جاءت خلال زيارة إلى نيبال، الأحد.

وانطلقت الأحد، عدة مظاهرات سلمية في هونغ كونغ تحولت إلى مواجهات بين شرطة مكافحة الشغب والمتظاهرين، وتضررت محطات النقل العام والمتاجر التي تعتبر موالية لبكين، كما تم إغلاق 27 محطة مترو على الأقل.

وقالت الشرطة إنها استخدمت “الحد الأدنى من القوة” لتفريق المحتجين، لكن لقطات تلفزيونية أظهرت أن المتسوقين في عطلة نهاية الأسبوع وقعوا في الفوضى، وتم تصوير بعضهم وهم يصرخون ويبدو أنهم أصيبوا أثناء هروب الضباط إلى مركز للتسوق.

وفقًا لوكالة رويترز للأنباء، تم إجبار شرطة مكافحة الشغب ذات الدروع على الخروج من أحد المراكز التجارية من خلال هتاف المتسوقين الذين أخذوا جانب المحتجين.

وقالت السلطات إن قنابل حارقة ألقيت على مركز شرطة مونج كوك وتم طعن ضابط في الرقبة، وهو في حالة مستقرة في المستشفى، حسبما ذكرت صحيفة “ساوث تشاينا مورنينج بوست”.

وزُعم أن رجلاً ثانياً تعرض للضرب على أيدي متظاهرين وجدوا عصا في حقيبته واعتقد أنه ضابط شرطة سري.

وبدأت احتجاجات هونج كونج في يونيو ضد مقترحات بالسماح بتسليم المجرمين إلى الصين، وهي خطوة يخشى الكثيرون أن تقوض استقلال المدينة القضائي وتعرض المنشقين للخطر.

تم سحب مشروع القانون منذ فترة طويلة، لكن الاحتجاجات توسعت لتشمل مطالب بالديمقراطية الكاملة والتحقيق في مزاعم وحشية الشرطة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق