أخبار ليبيا

“الرئاسي” مُتخوّف من “العجز”.. ويلجأ لـ”الأموال المُجمّدة”

طغى ملف “الأموال الليبية المجمدة” على مباحثات عُقِدت في العاصمة المالطية فاليتا بين الوزير المسمى لحقيبة المالية في المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني أسامة حماد ووزير المالية والاقتصاد الفرنسي ميشال سابين، إذ جرى النقاش حول طلب ليبي بمساعدة فرنسية في مسألة “إفراج جزئي” عن أموال ليبية مُجمّدة في الخارج.
وبحسب ما رشح عن لقاء حماد وسابين فإن الطلب الليبي من فرنسا بالتدخل للمساعدة، يأتي لحاجة “رئاسي الوفاق” إلى هذه الأموال في حال الإفراج عنها من أجل سد “العجز المتوقع” في الميزانية العامة للعام الحالي.
وفي اللقاء أيضا اتفق ليبياً وفرنسياً على تشكيل فريق عمل مشترك من وزارتيهما، يتولى تحديد وحصر مجالات التعاون، علما أنه جرى التطرق خلال اللقاء إلى التعاون في المجال النفطي، في مسعى لتطوير الإنتاج الليبي من النفط، وهو أمر سيسهم في رفع العائدات المالية من النفط.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى