أخبار ليبيااقتصاد

الدينار الليبي.. وقصة انتكاسة يونيو

تقرير | 218

لم يمر شهر يونيو بسلام على الدينار الليبي في السوق السوداء بمدينتي طرابلس وزليتن وظل متذبذبا عند مستويات منخفضة أمام الدولار واليورو والذهب ولم يخل الأمر من تراجعات أمام الدينار التونسي والجنيه المصري والليرة التركية هذه الانخفاضات دفعتْ بضغط الدولار

الدينار الذي تراجع أمام الدولار من مستويات أربعة دنانير وثمانية وثلاثين (4.38) قرشا في مطلع يونيو الماضي زاد وانخفض مطلع يوليو لأسباب عدة أرجعها تجار السوق السوداء أبرزها التأخير في صرف مخصصات أرباب الأسر للعام الجاري بالاضافة إلى الضغط على الدينار بعد أن أجّل الرئاسي تطبيق قرار منع دخول السلع عبر المنافذ دون إجراءات المصرف المركزي عن طريق الاعتمادات الأمر الذي أنعش السوق السوداء

تساؤلات طرحت في الشارع الليبي حول تماسك الدينار وسط أحداث عسكرية تشهدها العاصمة الأمر الذي أرجعه تجار السوق السوداء بأن استمرار ضخ النقد الأجنبي من المركزي لصالح التجار ساهم في استقرار الدولار عند مستويات تتراوح بين أربعة دنانير وثلاثين (4.30) قرشا وأربعة دنانير وخمسة وأربيعن (4.45) قرشا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى