حياة

الدراما المصرية تودع واحدا من أبائها

الفنان القدير "جلال عبد القادر" المشهور بأدوار الأب في الدراما والسينما المصرية يغادر الدنيا عن عمر يناهز 63 عاما

غادر الحياة أحد الوجوه الفنية المصرية المعروفة منذ وقت طويل الفنان المصري القدير جلال عبد القادر والذي لطالما تميز في تمثيل دور الأب في المسلسلات والأفلام المصرية، عن عمر يناهز 63 عامًا، بعد صراع مع المرض

ممثل، ومخرج مسرحي، شارك في العديد من الأعمال التلفزيونية منذ ثمانينات القرن الماضي مثل (الأنصار، ليالي الحلمية)، ليتجه إلى المسرح لفترة ويخرج عدة مسرحيات منها (ليله مزيكا، واد عفريت)، ومن أبرز أعماله التلفزيونية أيضًا (بوابة الحلواني، العصيان، قضية رأي عام)

في آخر سنواته عانى عبدالقادر من أمراض الشيخوخة، التي أثقلت كاهله وخفف حركته وأنشطته في الوسط الفني، كما ظهر لأكثر من مرة وهو يستعمل عكازا، وقد أشيع –ضمن الشائعات الكثيرة- أكثر من مرة على وفاته في مواقع التواصل الاجتماعي

الفنان القدير المولود في ديسمبر 1955 شارك فيما يقرب عن 200 عمل متنوع، أبرزها وآخرها كان في الجزء الثاني من مسلسل “الجماعة″ ليكون ختام أدواره الرائعة والمثيرة للإعجاب طوال هذه السنوات في العمل الفني

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة