أخبار ليبيااهم الاخبار

الحياة السياسية في بنغازي تُبدد تهم “حكم الفرد”

تناولت قناة “218 NEWS” عبر برنامج “LIVE”، الاثنين، ملف العمل السياسي في مدينة بنغازي بعد انتهاء حرب الجيش الوطني ضد الجماعات الإرهابية، حيث استضافت المحامية والمستشارة القانونية منى زغبية التي كانت تشغل منصب أمين سر التكتل المدني الديمقراطي، حيث تطرقت لجوانب عديدة تتعلق بالتجربة السياسية في بنغازي ما بعد انتهاء المعارك وأيضاً منذ ثورة فبراير واصفة إياها بالتجربة الوليدة والتي ما تزال تحتاج إلى تطوير.

وقالت زغبية إن البيئة السياسية في مدينة بنغازي تعتبر ملائمة جداً وإن السياسيين والتكتلات السياسية والمنظمات الحقوقية تمارس عملها المدني في المدينة من دون تضييق او حجر على الآراء، نافيةً بذلك الأخبار التي يقدمها خصوم القيادة العامة للجيش الوطني وخصوم الطيف السياسي الموجود في بنغازي على أن المدينة ترزح تحت حكم الفرد الواحد وتُحكم بالحديد والنار، مضيفةً أن الشارع في بنغازي يتعاطى مع السياسيين وهو متقبل تماماً لوجود الديمقراطية في المدينة.

وعرجت زغبية على موضوع المسؤولية الاجتماعية، ذاكرةً أن أي عمل فردي يندرج في إطار الحرية يجب ألّا يتعارض مع مبدأ المسؤولية الاجتماعية التي يجب أن يتحلى بها كل فرد لضمان عدم المساس بالثوابت المجتمعية.

وبينت زغبية أن الفوضى التي تمر بها ليبيا اليوم وانقسام المؤسسات السيادية يحول دون بروز نتائج العمل السياسي الذي يطمح إلى إضفاء التعديلات والتغييرات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق