أخبار ليبيااخبار طرابلس

الحويج: لا حوار مع المجموعات المسلحة والإرهابيين في ليبيا

صرّح وزير الخارجية في الحكومة المؤقتة عبد الهادي الحويج، أن معركة الجيش الوطني في طرابلس، هي معركة استعادة الدولة، ولا يمكن الحديث عن الحوار سياسي مع المجموعات المسلحة والإرهابيين.

وأوضح الحويج خلال لحديثه لـ RT  قناة روسيا اليوم، أن ليبيا يتواجد فيها 21 مليون قطعة سلاح، وأننا محتاجون اليوم في ليبيا أن نُصوّب الأشياء، وإلى حوار وطني، بشرط عدم استخدام السلاح.

وأكد وزير الخارجية في الحكومة المؤقتة، أن التسوية السياسية في ليبيا، يجب أن تستثني المجموعات المسلحة والإرهابيين، وإنهاء الفوضى ضرورة، وبعدها فقط يُمكننا الذهاب إلى تشكيل حكومة وطنية وانتخابات.

وطالب الحويج في مقابلة مع وكالة “سبوتنيك”، على هامش قمة روسيا أفريقيا في سوتشي، أن تلعب روسيا دورا في إنهاء الأزمة الليبية، وأن تعمل على عقد مؤتمر سوتشي ليبيا، على غرار مؤتمر سوشتي سوريا.

وأضاف وزير الخارجية في حديثه للوكالة الروسية، أن روسيا دولة كبيرة ومهمة، ونتطلع إلى دور كبير تقدمه لإنهاء الأزمة في ليبيا.

وخاطب الحويج المجتمع الدولي، أن السلاح المنتشر في ليبيا لا يمثل تهديدا لاستقرارها فقط، إنما لكل أفريقيا والمتوسط، وأن عليه البحث عن حلّ لأزمة السلاح فيها، لا إدارة الأزمة في ليبيا فقط.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق